وثيقة النساء والدستور

Finaal dostor
منذ مايو 2011، وفي إطار جهود تحالف المنظمات النسوبة لتضمين حقوق النساء في دستور مصر الجديد، تبنت مؤسسة المرأة والذاكرة مشروع التفكير في صياغة الدستور الجديد، وهي الفكرة التي وجدت ما يدعمها في مبادرات شعبية، نشأت في هذه الفترة، من قبل بعض القوى الرافضة للتعديلات، والداعية لكتابة دستور جديد، منها مبادرة “تعالوا نكتب دستورنا”، و”اللجنة الشعبية لكتابة الدستور”. هذا وقد قامت “مجموعة عمل النساء والدستور” بدراسة البنود الخاصة بالنساء والجندر في الدساتير المصرية، وعدد من دساتير العالم، لصياغة مبادئ دستورية من منظور النساء.
قامت مؤسسة المرأة والذاكرة بدعوة عضوات التحالف الراغبات في المشاركة للانضمام إلى مجموعة عمل تقوم بدراسة الدساتير، وطرح مبادئ دستورية، ومقترحات بنصوص محددة؛ فانضمت لمجموعة العمل الزميلات: أماني خليل (عضوة برنامج العنف ضد النساء في مركز النديم لتأهيل ضحايا العنف)، وسارة نجيب (ناشطة سياسية)، ومروة شرف الدين (باحثة في الدراسات القانونية وناشطة حقوقية)، وسلمى النقاش (باحثة في مركز نظرة للدراسات النسوية)، ويارا سلام (محامية، وعضوة مركز نظرة للدراسات النسوية)، وأمينة البنداري (أستاذة مساعدة في التاريخ بالجامعة الأمريكية، وعضوة مجلس أمناء المرأة والذاكرة)، وهالة كمال (مدرس بآداب القاهرة، ومتخصصة في الدراسات النسائية، ومن مؤسسات المرأة والذاكرة)، وميسان حسن (مسؤولة البحوث بالمرأة والذاكرة).
قامت “مجموعة عمل النساء والدستور” بطرح مقترحات بمواد دستورية في الدستور المصري الجديد، تتناول قضايا متنوعة، مثل المساواة وعدم التمييز، وتكافؤ الفرص، والمشاركة السياسية، والعمل، والطفولة، والتعليم، والحريات الشخصية، والرعاية الصحية.
للمزيد من المعلومات حول مسار عمل “مجموعة عمل النساء والدستور”، برجاء الإطلاع على الوثائق التالية:
وثيقة مجموعة عمل النساء والدستور: المسار والمقترحات
وثيقة مقترحات بنود في الدستور المصري الجديد

هل تريد الحصول على اخبار ومنشورات مركز المرأة والذاكرة في صندوق البريد؟ سجل في نشرتنا الاخبارية.

Subscribe to our mailing list